السياسيتحليلات

حملة المرشح سامي عنان ترد بتصريحات قوية حول اعتقال مرشحها

الأمور المستعجلة تصدر حكما صادما للفريق سامي عنان

واجة سامي عنان عقب ترشحة لرئاسة جمهورية مصر العربية عدة مواجهات وتهديدت وفقاً لحملتة لانتخابية.
وأذع التليفزيون المصري بياناً للقيادة العامة للقوات المسلحة عن ترشح سامي عنان للرئاسة، قالت فيه، إنه لم يحصل على موافقة القيادة العامة للقوات المسلحة على الترشح، وإنه زور في محررات رسمية.

وأضافت القيادة العامة للقوات المسلحة، أن «عنان» ارتكب «مخالفات وجرائم تستدعي التحقيق معه».

حملة المرشح عنان تؤكد أعتنقاله

قالت حملة المرشح الرئاسي المحتمل سامي عنان، إنه قد تم اعتقاله في القاهرة اليوم.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية عن مساعد المرشح الرئاسي المحتمل قوله إن “رئيس أركان الجيش المصر السابق، والمرشح الرئاسي المحتمل، قد تم اعتقاله في القاهرة”.

كما نقلت وكالة “رويترز” عن ثلاثة من مساعدين عنان القول “إنه قد تم اعتقال عنان”، وذلك بعد أن أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة استدعائه للتحقيق.

وأشارت “رويترز” إلى أن القوات المسلحة لم تدل بأي بيانات على الفور بشأن احتجاز عنان، كما أنه لم يتسن على الفور الاتصال بوزارة الداخلية للتعليق.

الأمور المستعجلة تصدر حكما صادما للفريق سامي عنان

قضت محكمة الأمور المستعجلة بعابدين، اليوم الثلاثاء، بقبول دعوى المحامي سمير صبري، بإلزام وزارة الدفاع، بـ”تقديم شهادة” تفيد أن الفريق سامي عنان، مستمر كـ”ضابط تحت الاستدعاء”، قبل تقديمه لأوراق ترشحه للرئاسة.
كان سمير صبري أقام الدعوى، مطالبا فيها بمنع ترشح سامى عنان للانتخابات الرئاسية؛ لمخالفته قواعد المؤسسة العسكرية كونه ما زال أحد أفرادها، ولا يجوز له الترشح؛ لكونه رجلًا عسكريًّا.
وقال “صبرى”- فى دعواه، التى اختصم فيها وزير الدفاع-: «باعتبارى مواطنًا مصريًا؛ فقد أعْلَنَ الفريق سامي عنان، الترشح لمنصب رئيس الجمهورية، ونظرًا لكونه أحد أفراد القوات المسلحة؛ فيمتنع عليه الترشح لرئاسة الجمهورية، وعلى ذلك؛ يحق للطالب، مطالبة وزارة الدفاع، بتقديم شهادة تفيد إن كان المذكور الفريق سامى عنان، أحد أفراد القوات المسلحة من عدمه”.

القبض على شقيق مدير مكتب “الفريق عنان”.. وحازم حسني: لن نستسلم 

قال حازم حسني، المتحدّث باسم المرشح الرئاسي المحتمل الفريق سامي عنان، إن عددا من المواطنين واجهوا مضايقات أثناء تحريريهم توكيلات التأييد في مكاتب الشهر العقاري.
وتابع حسني: “نجمع توكيلات في ظروف صعبة للغاية، ولن نستسلم وسنستمر في جمع التوكيلات”.
أضاف أن هناك لجنة لحصر التجاوزات وأن الحملة ستتقدم بشكاوي بشأنها للهيئة الوطنية للانتخابات.

وقال مصطفى الشال، مدير مكتب الفريق عنان، إنه تم اختطاف شقيقه من منزل أسرته بكفر الشيخ، بعد أن داهمت عناصر من جهاز الأمن الوطني والمباحث منزلهم واصطحبته لمقر الأمن الوطني بالمحافظة.

وأضاف الشال عبر حسابه على موقع “تويتر” أمس الإثنين إنه في “تمام الساعة 4 عصرا  توجه اليوم الى منزل الأسرة بكفر الشيخ مندوبين من الأمن الوطني والمباحث لإرهاب أسرتي والضغط عليهم نفسيا، والتهمه أنني مدير مكتب الفريق سامي عنان ..وبناء عليه سوف اتخذ جميع الإجراءات القانونية التي تحمي أسرتي”.

وتابع الشال في سلسلة تغريدات أنه “تم تهديدهم بتلفيق قضيه الإنتماء لجماعه محظورة” وتسائل “هل الفريق عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق أصبح جماعه محظورة”؟
وقال إنه “بعد اتصالات كثيره تواصلت الي اخي وهو الآن داخل محكمه كفر الشيخ لعرضه على النيابة، في مصر فقط نيابة الساعة 4صباحا، والتهمه أنه أخي”.
عمرو أديب: الفريق عنان لا يزال يرتدي البدلة العسكرية

قال الإعلامي عمرو أديب إن الفريق سامي عنان، المرشح الرئاسي المحتمل، لا يزال ضابطا في القوات المسلحة حتى الآن ويرتدي البدلة العسكرية.

وأضاف أديب خلال برنامجه “كل يوم” مساء اليوم الإثنين، أن جميع من يفهم في المؤسسة العسكرية والعاملين بها يعلمون ذلك، وليس معنى أن الرئيس المعزول محمد مرسي أعفاه في 2012 من منصبه أنه ليس ضابطا في القوات المسلحة.

وتابع أديب “تحدث عنان في حديثه للشعب المصري أنه بصدد الحصول على تصريح للترشح، لكن المسألة ليست لها علاقة بأي تصاريح، المسألة تتعلق باستقالته أو خروجه من الخدمة العسكرية، إذ إنه لا يزال رهن الاستدعاء، في أي لحظة يستطيعون أن يطلبوه للخدمة العسكرية”.

وأوضح أديب أن الضباط بالقوات المسلحة ليست لهم حقوق سياسية قائلا “زيه زي المشير طنطاوي، لو قرر أن يرشح نفسه يجب أن يخرج من الخدمة العسكرية، والسؤال الآن، كيف سيرشح الفريق عنان نفسه؟ أنا مش قادر أفهم إزاي الفريق سامي عنان مش قادر يدرك هذا المأزق؟”.

من جانبه، قال حازم حسني المتحدث باسم الفريق سامي عنان، إن الفريق لا يزال ضابط “مستدعى وليس ضابطا عاما”، وأوضح أن عنان له الحق في الترشح ما دام سيوقف الاستدعاء، مضيفا أن هناك إجراءات قانونية يجرى اتباعها لوزارة الدفاع.

وأضاف حسني خلال حلقة عمرو أديب “الرئيس السيسي لم يقدم استقالته عندما قرر الترشح في عام 2014، السيسي طلب وقف استدعائه وهو نفس الإجراء الذي يتبعه عنان الآن”.

وأوضح حسني أنه لا يعرف إن كان عنان تقدم بالطلب بعد أم لا “دي إجراءات القانونيين هم اللي ماسكينه، والفريق عنان أموره صحيحة ويلتزم بالقانون العسكري”.

وردا على تساؤل أديب بشأن موافقة القوات المسلحة على طلب الفريق عنان “لو القوات المسلحة أرادت أن تعامل الفريق عنان بنفس الطريقة التي عاملت بها المشير السيسي، ستوافق، أما إذا لم توافق فهذا يعني أنها عاملت عنان بغير الطريقة التي عاملت بها السيسي وأنها تحيزت لأحد المرشحين عن الآخر”.

وأضاف أن وضع الفريق عنان يختلف عن العقيد أحمد قنصوة، الذي ترشح في وقت سابق للرئاسة وصدر بحقه حكما بالسجن 6 سنوات لمخالفة القانون العسكري “أحمد قنصوة ضابط عامل بالجيش يرتدي البدلة العسكرية حاليا، إنما الفريق عنان يستطيع أن يرتدي البدلة العسكرية وهو مستدعى لكنه لا يرتديها”.وأوضح أن قرار القوات المسلحة بشأن استدعاء الفريق عنان سيعرف خلال اليومين القادمين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق